naimalaoui

21 janvier 2006

المسيرة الخضراء المظفرة

Posté par naimhind à 20:53 - Commentaires [0] - Permalien [#]


22 janvier 2006

المملكة المغربية

hmamaMaroc1hmama

image6414

الملك محمد السادس ملك المملكة المغربية

ادام الله عزها

image4075

المملكة المغربية دولة عربية مسلمة تقع في شمال غرب إفريقيا يعتبر موقعها استراتيجيا  إذ يفصلها مضيق جبل طارق الذي يلتقي فيه البحر الأبيض المتوسط الذي يحدها شمالا و المحيط الأطلسي  الذي يحدها غربا عن اسبانيا بنحو

كلم فقط13 

كما تحدها الجزائر شرقا وجنوبا موريتانيا. تبلغ مساحتها

        710.850

كلم مربع عاصمتها الرباط  عملتها الدرهم ,استقل المغرب في

02/03/1956 

بعد رحلة كفاح طويلة مع المستعمر الفرنسي

نظام الحكم في المملكة المغربية نظام ملكية دستورية والملك هو أمير المؤمنين وحامي حمى الوطن والدين والممثل الأسمى للأمة ورمز وحدتها.

image3331t_nachid1

Posté par naimhind à 23:51 - Commentaires [1] - Permalien [#]

23 janvier 2006

المسيرة الخضراء

i107747442_3023_4

للمملكة المغربية عدة أحداث تاريخية وسياسية واجتماعية تميزها, من أهم الأحداث التي  عرفتها المملكة في القرن العشرين وهي أيضا تعتبر  درسا مهما للعالم في السياسة والسلم العالمي.

المسيرة الخضراء 1975:

المسيرة الخضراء تعيد الأقاليم الصحراوية إلى المملكة المغربية بعد

استعمارها من طرف اسبانيا .

أعطيت إشارة انطلاق المسيرة الخضراء من قبل الملك الحسن الثاني طيب الله ثراه ، و ذلك في 6 نونبر 1975، للتعبير عن مدى تعلق الشعب المغربي باستكمال وحدته الترابية، و بناء على حقائق تاريخية وبشرية أقرتها محكمة العدل الدولية  بلا هاي حينما صرحت بوجود روابط البيعة بين سكان تلك الأقاليم وملوك المغرب وبناء على تشبث إخواننا بالجنوب بمغربيتهم بمن فيهم أغلبية المحتجزين في مخيمات العار.

بلغ عدد المغاربة الذين شاركوا في المسيرة الخضراء 350.000 مواطن ومواطنة وهذا العدد اختاره الملك الراحل الحسن الثاني ملك المغرب بعناية فهو يساوي عدد الولادات بالمغرب في تلك الفترة. في الحقيقة لم يكن الأمر صعبا على الملك لإقناع كل تلك الحشود للذهاب للصحراء فالعلاقة الوطيدة بين العرش والشعب و الحب والاحترام اللذان يتمتع بهيما لدى أفراد الشعب جعلا الأمر وكأنه بديهي ومفروغ منه و ما كان لقائد آخر أن يتمكن من جمع ذلك العدد بسهولة إلا أن تكون له منزلة رفيعة في قلوب شعبه و يحظى بحظ كبير من الحب والاحترام .

وفي

5

نونبر

وجه جلالة الملك، من قصر البلدية

باكادير، خطاباً للشعب المغربي أعلن فيه عن انطلاق المسيرة. وبدأت المسيرة في

6

نونبر

1975

من طرفاية، وشارك فيها ثلاثمائة وخمسون ألفاً من المغاربة ، إضافة إلى مشاركة كل من سفراء المملكة العربية السعودية، ;والأردن، وقطر، والإمارات، وسلطنة عمان، والسودان، والجابون، ووفد من السنغال، والأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي. لقد تسلح المتطوعون في المسيرة بالقرآن، ولم يُحمل خلالها أي سلاح، تأكيداً على أنها مسيرة سلمية، وانطلقت المسيرة بقدر كبير من الانتظام والدقة ، وعبرت المسيرة الخضراء حدود الصحراء،توغلت المسيرة لمسافة خمسة عشر كم وأدى نجاحها  الشعبي والإقليمي والعالمي، إلى إعادة التوازن في الموقف الأسباني تجاه المشكلة، فبعد أن بدأت الاتصالات بين اسبانيا  والمغرب، ظهر خلالها تغير واضح في الموقف الأسباني، ولذلك أصدر العاهل المغربي أوامره بعودة المتطوعين في المسيرة إلى طرفاية مؤقتاً، حتى يتم التوصل إلى حل سلمي للمشكلة.


المسيرة الخضراء

فيلم يشهد على سلم المسيرة الخضراء

masira

السيد عصمان "الويز الاول/1975"رفقة بعض المتطوعين من مختلف الدول الصديقة والشقيقة

5825176_pi107747442_3023_45825182_p

Posté par naimhind à 22:36 - Commentaires [12] - Permalien [#]

طوابع بريدية تخليدا لذكرى المسيرة الخضراء

شكر خاص لموقع

www.marocdahabi.canalblog.com

Posté par naimhind à 22:40 - Commentaires [1] - Permalien [#]

24 janvier 2006

image371

الملك الراحل  صانع المسيرة الخضراء الحسن الثاني طيب الله ثراه

image684

قسم المسيرة الخضراء

اقسم بالله العلي العظيم أن أبقى وفيا لروح المسيرة الخضراء مكافحا عن وحدة

وطني من البوغاز إلى الصحراء, اقسم بالله العلي العظيم أن ألقن هذا القسم أسرتي

وعرتي في سيري وعلانيتي, والله سبحانه هو الرقيب على طويتي وصدق نيتي. 

Posté par naimhind à 20:34 - Commentaires [3] - Permalien [#]


25 janvier 2006

للا السعدية نعيم العلوي

باسم الله الرحمن الرحيم

ربي أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق واجعل لي من لدنك 

سلطانا نصيرا 

صدق الله العظيم

image81611

image4284للا نعيم السعدية العلوي  رمز من رموز المرأة المغربية إذ تجمع بين الأم والزوجة والمرأة المناضلة والفاعلة في

المجتمع إذ حرصت أن تكون من أوائل   المتطوعين في المسيرة الخضراء

image4301

صورة بمدينة الدار البيضاء اثناء الالتحاق بالمتطوعين في المسيرة الخضراء

Posté par naimhind à 20:23 - Commentaires [4] - Permalien [#]

26 janvier 2006

التعاون الوطني بطان طان والمسيد

كما اشتغلت كمعلمة لتعليم الخياطة بالتعاون الوطني بمدينة طنطان وكذلك بمركز  التربة والتشغيل بالمسيد بالأقاليم الصحراوية الغالية

صورة جماعية مع اطر التعاون الوطني  بمدينة طان طان

صورة مع إنتاج“ الخياطة“ لتلميذاتها بالتعاون الوطني

تتوسط الصورة

صورة  رفقة تلميذاتها من الاحتفال بالذكرى الأولى للمسيرة الخضراء طان طان

صورة بالزي الصحراوي في خيمة صحراوية مع صديقة صحراوية

على يمين الصورة

image435

حاملة وسام المسيرة الخضراء على صدرها

image445

image439

الثالثة الجالسة على اليمين

image441

بالزي الصحراوي الاولى الواقفة على اليمين

صورة مع  اطر  التعاون الوطني طانطان طرفاية بوجد ور

image368

Posté par naimhind à 00:50 - Commentaires [1] - Permalien [#]

26 février 2006

لقاء لالة السعدية مع مجلة لالة فاطمة

 

 

 

marchvert

 

كيف جاءت فكرة انضمامك إلى صفوف المتطوعين بالمسيرة الخضراء؟

 

 

 

الفكرة جاءت مباشرة وأنا استمع إلى الخطاب التاريخي لجلالة الملك الحسن الثاني رحمه الله واسكنه فسيح جناته, مثل كل المغاربة لم نكن أصلا نحتاج إلى التفكير بل لبينا النداء مباشرة وخاصة أن الأمر يتعلق بالقومية المغربية وبجزء لا يتجزأ عن المغرب كمالا ننسى علاقة الشعب المغربي مع العرش العلوي كعلاقة الابن بوالده الطاعة والحب والاحترام

 

 

 

 

 

كيف عاشت لالة السعدية هذه التجربة؟

 

 

 

طبعا كانت تجربة فريدة لا تتكرر , لان المسيرة الخضراء أولا  هي من صنع ملك عظيم وعبقري الحسن الثاني رحمه الله  ثانيا أعطت هذه المسيرة للعالم درسا في السلم وخاصة أن سلاحنا الوحيد كان القران الكريم و العلم الوطني الغالي وحب المغرب ولا أنسى التنظيم العالي المستوى رغم عددنا الذي وصل 350 ألف مغربي ومغربية وللتذكير هذا العدد لم يكن صدفة بل اختاره الملك الراحل لأنه كان يمثل عدد الولادات بالمغرب في تلك الفترة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

من المعلوم أنك كنت السيدة الوحيدة التي انتقلت رفقة الجيش المغربي، ما مدى تأثير هذه الرحلة على نفسيتك؟

 

 

 

 

 

اجل بحكم اشتغالي بمركز التعاون الوطني بطان طان كمدربة لتعليم الخياطة 

 

التحقت بمركز المسيد للتعاون الوطني الذي كان حديث البناء أنا ذاك اشتركنا في افتتاحه وتدشينه رفقة المسئولين في تلك الفترة وكان دورنا الوصول إلى المواطنين المغاربة الصحراويين  بهذه المناطق وخاصة منهن النساء وذلك لتعليمهن الخياطة وباقي أنشطة المركز  وليشتركن في الحياة الاجتماعية خاصة تحت ظل الأوضاع التي كانت بالمنطقة في سنة  1976طبعا قمنا بالدور الذي ذهبنا من اجله رغم صعوبة الظروف واذكر أن المركز تعرض لضربة عسكرية من قبل ما يسمى بالبوليساريو ونحمد الله انه لم تكن هناك  أي خسائر بشرية وأكملنا دورنا رغم أن نصف البناية كانت مهدمة, بعد فترة وعندما  اضطررت إلى الرجوع إلى مدينة طان طان بحكم أني كنت متزوجة من رجل بالسلطة ومسئولة عن بيت وأسرة وقد كانت مرحلة السفر من المسيد إلى طان طان صعبة جدا  إذ  رافقت رجال الجيش المغربي الباسل لأنها الوسيلة الوحيدة للسفر حتى أعود  وقد كنت المرأة الوحيدة بينهم و طول الطريق كان رجال الجيش يتوقفون لازالت الألغام التي كانت تحت الأرض وقد كان المنظر جد بشع ومخيف ونحن نرى الشاحنات التي تفجرت بسبب الألغام , وقد كانت تجربة صعبة جدا مازلت متأثرة بها نفسيا

 

 

كيف تتذكر لالة السعدية أهم محطات حياتها؟

 

 

 

بعد كل هذه السنوات أتذكر محطات حياتي بكل افتخار وكل اعتزاز وأتمنى أن أعطي المزيد لوطني

 

 

 

 

 

 

 

 

كيف هي علاقتك بأبنائك، وهل كان لك دورا في تلقينهم بعض القيم التي تربيت عليها؟

 

 

 

الحمد لله علاقتي بأبنائي علاقة يسودوها الحب والاحترام واهم شيء الحوار والصدق والصراحة بيننا, اغلب الأوقات أكون لهم الصديقة أكثر من الأم حتى لا تكون هناك فجوة كبيرة بيننا, طبعا كل ما تربيت عليه من قيم دينية واجتماعية ألقنها لأبنائي بالحرف.

 

 

لماذا لم تفكري في تدوين تجربتك في كتاب حتى يكون مرجعا للأجيال القادمة؟

 

 

 

الفكرة موجودة منذ مدة ونتمنى من الله عز وجل التيسير حتى تخرج إلى الوجود في القريب إن شاء الله

 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Posté par naimhind à 16:24 - - Commentaires [0] - Permalien [#]

في ذكرى المسيرة الخضراء

المرأة المغربية الأم والمناضلة

الشريفة لالة السعدية نعيم العلوي

دأبت ومنذ القدم على أن المرأة المغربية تشارك الرجل جنبا إلى جنب سواء في أمور الحياة اليومية المختلفة أو حتى في القضايا المصيرية للوطن الغالي.

المسيرة الخضراء التي كانت في سنة 1975  من صنع الملك الراحل الحسن الثاني طيب الله ثراه والتي استرجعت الأقاليم الصحراوية المغربية وأعطت درسا للعالم في السلم, وعند خطابه الذي أعلن فيه للمغاربة انه سيكون هناك مسيرة سيشارك بها 350 ألف من المغاربة لاسترجاع الأقاليم الصحراوية بطريقة سلمية لم ينسى ولم يستثني مشاركة النساء فكانت لهن حصتهن من هذه المشاركة التاريخية التي أبهرت العالم لأنها كانت مسيرة متفردة خاصة أنها اعتمدت على السلم وعدم أراقت الدماء.

الشريفة لالة السعدية نعيم العلوي كانت من المشاركات في هذه الملحمة الوطنية التي أضافت إلى تاريخ المغرب المليء بالنضال وعبر الأزمان وقد وثقة مشاركتها  عبر موقع بالانترنت http://naimalaoui.canalblog.com/.

حتى يتعرف العالم على المسيرة وعلى الوجه الحقيقي للمرأة المغربية الأم والمناضلة. 

كانت مشاركتها بشكل تلقائي وبمجرد سماع الخطاب الملكي لبت النداء لان علاقة المغاربة مع العرش العلوي الشريف  كعلاقة الابن بوالده أي الطاعة والحب والاحترام وخاصة أن المسألة تتعلق بجزء من المغرب وبكيان شعب,  زائد تربيتها في بيت مقاوم أي أن والدها رحمه الله الحاج مولاي محمد نعيم العلوي كان من بين الأوائل المنتسبين إلى حزب الاستقلال ومن بين المقاومين الذين لا يرضون بغير الاستقلال ولا بغير الدولة العلوية الشريفة  .

كانت انطلاقة مشاركتها من مدينة الدار البيضاء مسقط رأسها ذهبت بكل شجاعة وحماس رفقة كل المشاركين إلى مدينة اكادير إلى حين الخطاب الموالي للمغفور له جلالة الملك الحسن الثاني الذي كان بتاريخ 6 نونبر 1975 من قصر البلدية فكانت الانطلاقة الرسمية للمسيرة الخضراء.

طول الطريق من مدينة اكادير كان الحماس والشجاعة يحفزانها إلى التوغل أكثر وأكثر في ارض المغرب الحبيب رفقة باقي المشاركين, كان كل شيء متوفر من احتياجات أكل وطعام وتطبيب, كان التنظيم عالي المستوى لدرجة كبيرة وكان كل المشاركين كرجل واحد كما طلب منهم المغفور له الحسن الثاني طيب الله ثراه في خطابه ,   عند الاستراحة كان هناك فصل بين مخيمات الرجال والنساء . فكانت لالة السعدية نعيم العلوي تترأس مجموعة من النساء المرافقات لها وذلك لان كل مجموعة تتكون من عدد معين يتقاسمون الخيمة  كان لهم رئيس أو ناطق باسمهم لطلب الحاجيات والى ما ذلك حتى تكون الأمور منظمة.

كما كان هناك تناوب لكل فرد من المجموعة لينام خارج الخيمة وذلك ليكون مسئولا على امن الخيمة ليلا وفي هذه المهمة لم يكن أي فرق بين النساء والرجال خاصة أن الفصل كان بين الجنسين وكانت النساء هن المسئولات عن أنفسهن رغم أن المشاركين في هذه المسيرة كانوا تحت امن الجيش المغربي الباسل لكن كان على كل فرد أن تكون مشاركته فعالة بكل ما في الكلمة من معنى.

من بين أغلى اللحظات التي عاشتها لالة السعدية نعيم أثناء مشاركتها هي عند اجتيازها الحدود الوهمية رفقة باقي المشاركين الأبطال-أبطال المسيرة الخضراء- و رفع العلم المغربي لتصلى صلاة شكر لله عز وجل. 

   

Posté par naimhind à 17:03 - - Commentaires [3] - Permalien [#]

13 juin 2006

000056

السيدة للا السعدية نعيم العلوي رفقة السيد احمد عصمان  الذي كان انا ذاك وزيرا اولا في سنة 1975 وقد كان على رأس المتطوعين في المسيرة الخضراء

000055

Posté par naimhind à 19:10 - Commentaires [0] - Permalien [#]

زيارة للضريح محمد الخامس

soradarih1

للا السعدية نعيم العلوي في الصورة مع السيد الفاضل عبد الوهاب بن منصور محافظ الضريح ومؤرخ المملكة المغربية

000048

للا السعدية نعيم العلوي تتوسط الصورة اثناء زيارة الوفد للضريح محمد الخامس

Posté par naimhind à 19:49 - Commentaires [0] - Permalien [#]

27 juin 2006

النسب الشريف

فمساهمتها كامرأة فاعلة في المجتمع لم يكن وليد الصدفة فهي ابنت المقاوم الذي قاوم في

صمت ومات في صمت  وذلك بناء على رغبته لان كل ما فعله كان في سبيل الله وسبيل الوطن المرحوم الحاج مولاي محمد نعيم العلوي  كان من أوائل المنتسبين للحزب الاستقلال في مدينة الدار البيضاء ومسقط رأسه زاوية سيدي الزوين وبنفس الزاوية يوجد ظريح, والده محمد بن العربي الذي كان بها مدرسا للقران وعلومه كما يرجع نسبهم إلى الشرفاء العلويين, رحمهما الله واسكنهما فسيح جناته.

gpap

المرحوم الحاج محمد نعيم العلوي

image4511

image437

صورة المرحوم الحاج محمد نعيم العلوي مع رفاقه في المقاومة

1930

image547

Posté par naimhind à 23:01 - Commentaires [4] - Permalien [#]

03 mai 2007

الوالدان الكريمين رحمهما الله

rose_1_

bama

المرحوم الحاج مولاي محمد والمرحومة للا زهرة

مثال للوالدان العظيمين

لهما الفضل في ترك ذرية صالحة, من رجال ونساء فاعلين في مجتمعهم

رحمهما الله واسكنهما فسيح جنانه

Posté par naimhind à 18:03 - Commentaires [1] - Permalien [#]

حوار

 

Sans_titre_2sa1

 

 

حوار مع السيدة لالة السعدية نعيم العلوي من بين النساء المغربيات الفاعلات في المجتمع

 

 

 

يحتفل كل العالم بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادق 8مارس من كل سنة مجلتنا تهنئ كل النساء بالعالم وخاصة المرأة المغربية التي كانت ومازالت فاعلة في المجتمع  جنبا إلى جنب مع الرجل و في جميع المجالات

 

,وبهذه المناسبة أجرينا حوار مع السيدة الشريفة لالة السعدية نعيم العلوي احدى المتطوعين بالمسيرة الخضراء التي كانت في سنة 1975 من صنع الملك الراحل الحسن الثاني طيب الله ثراه والتي استرجعت الأقاليم الصحراوية المغربية وأعطت درسا للعالم في السلم.

 

 

 

 

 

سأبدأ سؤالي من هي السيدة لالة السعدية نعيم العلوي ؟

 

 

 

سأجيبك بكل اختصار أنا مواطنة مغربية افتخر بانتمائي لهذا البلد الغالي من مواليد مدينة الدار البيضاء أم وزوجة وربة بيت

 

 

 

كيف جاءت فكرة أن تكوني من بين المتطوعين بالمسيرة الخضراء ؟

 

 

 

طبعا ككل المغاربة لم نفكر بل لبينا النداء بمجرد سماع

 

خطاب الملك الحسن الثاني رحم الله وأسكنه فسيح جناته لان علاقة المغاربة مع العرش العلوي الشريف كعلاقة الابن بوالده أي الطاعة والحب والاحترام ولا ننسى أن المسألة هي تتعلق بجزء من المغرب وبكيان شعب, زائد إني تربيت في بيت مقاوم أي أن والدي رحمه الله الحاج مولاي محمد نعيم العلوي كان من بين الأوائل المنتسبين إلى حزب الاستقلال ومن بين المقاومين الذين قاوموا بصمت وماتوا بصمت لا يرضون بغير الاستقلال ولا بغير الدولة العلوية الشريفة  إذ مازلت اذكر أن بيتنا كان يخبئ به السلاح والعلم الوطني الذي كان ممنوعا في عهد الاستعمار

 

 

 

كيف تذكرين تلك الأيام خلال وجودك بين متطوعي المسيرة الخضراء؟

 

 

 

ستبقى من أحسن أيام حياتي فعلا لان المشاعر كانت لا توصف كما اذكر أن النظام كان عالي المستوى رغم العدد الذي وصل 350 ألف متطوع ومتطوعة وللتذكير هذا العدد اختاره الملك الحسن الثاني رحمه الله وقد كان يمثل عدد الولادات بالمغرب في تلك الفترة

 

واهم ما كان يميزنا نحن كمشاركين بهذه المسيرة عدم الإحساس بالخوف أو الرهبة رغم أننا لم نتسلح بأي نوع من الأسلحة وكان سلاحنا الوحيد هو  الإيمان بالله عز وجل والقران الكريم والعلم الوطني وحب الأرض المغربية كما اذكر أننا كنا كرجل واحد أي كما طلب منا الملك الحسن الثاني في خطابه التاريخي.

 

 

 

عملت كمؤطرة بتعليم الخياطة  بالتعاون الوطني بإقليم طان طان وكذلك بالمسيد كيف كانت تجربتك الخاصة مع الوضع الذي كانت تعيشه المنطقة في سنة 1976 وهل مازلت تعملين ؟

 

 

 

اجل عملت كمدربة لتعليم الخياطة بمركز التعاون الوطني بإقليم طان طان وقد التحقت بمركز المسيد للتعاون الوطني الذي كان حديث البناء اشتركنا في افتتاحه وتدشينه رفقة المسئولين في تلك الفترة وكان دورنا الوصول إلى المواطنين المغاربة الصحراويين  بهذه المناطق وخاصة منهم النساء وذلك لتعليمهن الخياطة وباقي أنشطة المركز وليشتركن في الحياة الاجتماعية خاصة تحت ظل الأوضاع التي كانت أنا ذاك بالمنطقة في سنة 1976طبعا قمنا بالدور الذي ذهبنا من اجله رغم صعوبة الظروف واذكر أن المركز تعرض لضربة عسكرية من قبل ما يسمى بالبوليساريو ونحمد الله انه لم تكن هناك أي خسائر بشرية وأكملنا دورنا رغم أن نصف البناية كانت مهدمة, بعد فترة وعندما  اضطررت إلى الرجوع إلى مدينة طان طان بحكم أني كنت متزوجة من رجل بالسلطة ومسئولة عن بيت وأسرة وقد كانت مرحلة السفر من المسيد إلى طان طان صعبة جدا  إذ رافقت رجال الجيش المغربي الباسل لأنها الوسيلة الوحيدة للسفر حتى أعود وقد كنت المرأة الوحيدة بينهم و طول الطريق كان رجال الجيش يتوقفون لازالت الألغام التي كانت تحت الأرض وقد كان المنظر جد بشع ومخيف ونحن نرى الشاحنات التي تفجرت بسبب الألغام وخاصة أنا مازلت حتى اليوم متأثرة بهذه التجربة, وللأسف لم أواصل عملي بالتعاون الوطني  بسبب ظروفي الخاصة و ظروف عمل زوجي.

 

 

 

 

 

 

 

 

حتى ننهي حورنا عرفت من مصادر مقربة أن لك هواية جميلة وقليلة نوعا ما بين الناس ؟

 

moinauxاجل إذا كنت تقصد تربية الطيور لكن بطريقتي الخاصة أي أنني اطعم طيور لدي مجموعة لا بأس بها وهي في زيادة   وهذا من فضل ربي تزورني كل يوم من الساعة السادسة صبحا حتى تقرب الشمس على المغيب يأتون لشرفة المطبخ ليأكلون والحمد لله اشعر بالسعادة معهم خاصة أنهم أحرار أي إني استمتع مع هذه الطيور دون أن اسجنها في أقفاص تأتي لتأكل ونستمتع بتغريدها  أنا وأسرتي وتذهب  إلى حال سبيلها وهذا أجمل ما في الموضوع لان الحرية حق مشروع للإنسان وحتى الحيوان  على حد السواء وهذا ما تربينا عليه نحن المغاربة تحت ظل الدولة العلوية الشريفة والملك محمد السادس نصره الله.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Posté par naimhind à 18:25 - - Commentaires [0] - Permalien [#]

23 juin 2007

زيارة لالة السعدية رفقة الوفد الاردني لضريح محمد الخامس

ziara1

تلاوة الفاتحة على روح الملك  محمد الخامس طيب الله ثراه

mamoo

تلاوة الفاتحة على روح الملك الحسن الثاني طيب الله ثراه

papmamdarih

للا السعدية نعيم العلوي رفقة زوجها مولاي عبد الواحد السباعي الادريسي

للامضاء ولكتابة كلمة في الدفتر الذهبي للضريح بمناسبة الزيارة

000061

للا السعدية رفقة الوفد الاردني والكولونيل ماجور حسن الصقلي  اثناء اسقباله

000064

Posté par naimhind à 22:58 - Commentaires [0] - Permalien [#]

06 novembre 2007

 في حفل تكريم مع  رشيد الطالبي العلمي-الوزير المنتدب لدى الوزير الاول المكلف بالشؤون الاقتصادية والعامة بالمملكة المغربية

mm2

 

 

m2

mm1

Posté par naimhind à 16:06 - Commentaires [1] - Permalien [#]

27 juin 2009

La Marche Verte - Morocco 1975 -

Posté par naimhind à 22:11 - Commentaires [0] - Permalien [#]