فمساهمتها كامرأة فاعلة في المجتمع لم يكن وليد الصدفة فهي ابنت المقاوم الذي قاوم في

صمت ومات في صمت  وذلك بناء على رغبته لان كل ما فعله كان في سبيل الله وسبيل الوطن المرحوم الحاج مولاي محمد نعيم العلوي  كان من أوائل المنتسبين للحزب الاستقلال في مدينة الدار البيضاء ومسقط رأسه زاوية سيدي الزوين وبنفس الزاوية يوجد ظريح, والده محمد بن العربي الذي كان بها مدرسا للقران وعلومه كما يرجع نسبهم إلى الشرفاء العلويين, رحمهما الله واسكنهما فسيح جناته.

gpap

المرحوم الحاج محمد نعيم العلوي

image4511

image437

صورة المرحوم الحاج محمد نعيم العلوي مع رفاقه في المقاومة

1930

image547